1430/03/15

اكسر جدار الوهم

يصاب المرء أحيانا بكوابيس تقض عليه مضجعه فتذهب بلذة نومه , وربما خيل إليه أنه يحاول الحركة ولا يستطيعها , يكرر المحاولة ويجتهد ويجهد نفسه ولكن لا يرجع من ذلك بطائل يذكر غير أنه أتعب ذهنه فحسب وربما استيقظ وهو في غاية التعب والجهد من هذا الوهم الخيالي .الصورة بحالها قد تنعكس على بعض الحالات النفسيةفتتوهم عدم قدرتها على خوض أمر ما أو القيام به فتظل عاجزة نفسيا عن التفكير في طلبه والسعي إلى تحصيله وتعزو قصورها ذلك إلى أسباب وعوامل أخرى هروبا منها من الواقع المرير الذي تعيشه في ظل شعورها الدائم بالتقصير والقصور .إلى مثل هؤلاء أقول :أبشر فما تلك الوساوس والخطرات إلا أوهام يصورها الذهن لا حقيقة لها تحوم حول الفكر محاولة اعتقاله ومصادرة حرياته والحجر عليه .فإياك ثم إياك أن تستجيب لها أو تركن إليها أو تصدقها .حلق بفكرك في سماء الإبداع .احذف مفهوم الفشل والمستحيل من قاموسك الشخصي .جرب وكرر التجربة ثانية , وثالثة , ورابعة حتى تصل إلى مرادك .ليس الفشل عدم نجاح التجربة وإنما الفشل كل الفشل أن يمنعك عدم بلوغ المراد من مواصلة السير إلى تحقيق هدفك المنشود .مكتشف المصباح الكهربائي نجح في تجربته الألف ـ أي بعد تسعمائة وتسع وتسعين تجربة خاطئة ـ فقيل له : أنت فشلت تسعمائة وتسع وتسعين مرة فقال : لم أفشل وإنما اكتشفت تسعمائة وتسع وتسعين طريقة لا تؤدي إلى الهدف وأنا أهديها لمن يأتي بعدي كي يتجنبها فلا تضيع عليه مزيدا من الوقت .تسلح بالآلات اللازمة وتعرف على الآليات المساعدة في رحلة السير إلى تحقيق الهدف كي تختصر عليك كثيرا من الأوقات والجهود والمسافات .ما عليك إلا أن تأخذ بالأسباب وتتوكل على مسبب الأسباب .ثق بنفسك وتأكد تماما أنك قادر على تحقيق مرادك بإذن الله تعالى .ما بينك وبين بلوغ الغاية إلا أن تخطو الخطوة الأولى تجاهها .

1430/01/29

www.leberbereoumali.blogspot.com

تسعى بعض الجهات منها الحكومتين مالي ونيجر إلي تفكيك قضية الآمـــة عبر وسائل وآليات مختلفة حسب كل زمان .في الآونة الأخيرة إشتد الإنقسام بين قادة الأمــة الشمالية وتجلت الحكومة المالية وراء هذا الإنقسام .أستحي أن أكتب عن هذا الموضوع المخجل وهذا الإنقسام الذليل، والذي ظهر ورائه العدوء الأول ومن يسانده بقوة عسكرية ومعنوية .حدث في الأسبوع الماضي أحداث خطيرة للغاية، وأخطرها المواجهة العسكرية التي تمت أو تتم بين الإخوة الأزواديين بالأصلي وبالميلادي، لا ادري لاي سبب قامت بعض الشخصيات مثل السيد أغ إغلاف والسيد أغ بويا بالتأثير علي شباب قبائلهم وسحبهم من تحت قيادة السيد قائد الجناح العسكري إبراهيم أغ بهنغا، ولقد حاول بعض القادة من تين بكتوا إنشاء مليشيات لكن فشلوا بسبب عدم إستجابة القبائل لهم .
في الآونة الأخيرة كانت بعض قبائل إمغاد هم المعروفون بأنهم مليشيات تابعة للحكومة المالية وكان قائدهم الهجي هو المؤسس للمليشيات وهو الذي سلحهم ضد الثوار، مع ان الهجي له تاريخ حافل وزاخر في الثورة ضد الحكومة المالية في التسعينات ، وفي الحقيقة أخطات قبائل إفوغاس لقيامهم بأعمال مماثلة من أعمال الهجي اليوم في التسعينات إذ سلحوا هم أيضا مليشيات ضد الهجي بمساندة من الحكومة المالية وأجبروا قبائل إمغاد بتوقيع إتفاقيات سلام مع الحكومة العنصرية المالية .
نعم هذه أخطاء ميدانية ... ولكن إلى متى ونحن أدوات لعبة الشطرنج ؟ متى ما شاءت الحكومة المالية تجعل طرفا هو العدو .. وغدا هو الحليف ؟!! .وبهذا النمط لا نستبعد أن يكون هناك طرف ثالث .. ورابع .. وخامس .. إذا لم نعي ونتفهم الإرادات والأهداف التي تجنيها الحكومة المالية (وهي فرق تسد) لا بل أعظم من ذالك وهو أن تجعل القضية الأزوادية مائعة لا أصل لها ، وتضعيف القوى سواءا سياسة أو ميدانية بالتناحر بينها البعض .
لقد آن الأوان أيها الشماليين أن نعترف بالأخطاء ونعود إلى مائدة الوحدة لقضيتنا التي لا تنسى بأي سبب من الأسباب ، وألا نكون عرضة للسياسات المحبطة والتي لا تجني وراء هذا كله سوى المصلحة الشخصية دون مبادئ الأمة .وأخيرا .. ليكن في علم كل من خذل القضية الأزوادية .. وكل من تحايل على مبادئها الأساسية .. وكل من تستر بمصالحة الشخصية أن الأمة لا ولن تنخدع وراء هذه الترهات الماجنة ، والتي من شأنها تشتيت الأمة في كتل نزاعية لا تخدم المصالح العامة للأمة الشمالية .الأصل : www.leberbereoumali.blogspot.com

1430/01/20

مالي تقتل واحد من المناضلين بالضرب حتي الموت في سجونها

مع الأسف الشديد تخالف حكومة مالي كل القوانين الدولية والمحلية والإقليمية دون التحاكم إلي كل هذه الدساتير ولا أحد يتكلم عن هذه المخالفات.
أكدت لنا مصادرنا في باماكوا عاصمة مالي مقتل واحد من السجناء بالضرب حتي الموت، ولا أحد يستنكر لا من الذين في البرلمان ولا الموجودين في بقية وظائف الحكومية المختلفة، والذين يدعون الإنتساب إلي الشمال أين دورهم في الدفاع عن شعب الشمال ولا حتي عن المخالفات القانونية الدولية والمحلية والإقليمية
نص دستور الأمم المتحدة علي تحريم قتل سجناء الحرب بعد القبض عليهم.
ونص دستور حكومة مالي أيضا بتحريم قتل السجناء والذين يقبض عليهم من خلال الحرب.
ونص دستور الإتحاد الإفريقي بتحريم قتل سجناء حرب.

لقد شهد العالم بأسره تسليم المناضلين لحكومة مالي المسجونين لديهم أحياء وسالمين وعبر شاشات الجزيرة وغيرها من القنوات... .
ربما حكومة مالي تجازئ الثوار بإعدام واحد منهم، أو الحكومة تحرض المناضلين علي قتل من عندهم... .
نعلن إستنكارنا لهذه الممارسات الشنيعة التي تقوم بها الحكومة العسكرية والدكتاتورية ...
ونخبر للعالم أجمع بأن الحكومة المالية هي التي بدات بمخالفة القوانين الدولية... .

1430/01/04

الريئس أمادوا توماني توري وبعض أصحاب المناصب العليا من الطوارق الموالين للحكومة يحاولون إنشاء ملشيات من الطوارق.

علمت مصادرنا في عاصمة مالي بالخطر الذي يحيط بالآمــــة هذه الآيام، إذ يقوم رئيس الدولة مع بعض أصحاب المناصب العليا في مالي بمحاولة إنشاء ملشيات من الطوارق لمقاومة المناضلين الطوارق. أفادت مصادرنا بأن سلطات باماكوا قامت بتنسيق مع بعض أصحاب المناصب العليا بمحاولة تسليح بعض شباب من الطوارق في إقيلم تين بكتوا أو سلحوهم، لكي يقاوموا مناضلي الطوارق الذي يهددون آمن الدولة ويطالبون الحكومة المالية بالاستجابة لمطالبهم الأساسية. الان يتجه أصحاب المناصب العليا من الطوارق إلي إثبات الولاء للحكومة المالية من خلال تسليح شباب الطوارق ودفعهم للتقاتل مع الثوار لكي يحتفظوا بمناصبهم علي حساب الامـــة. يرى موقع أزواد بأن تسليح شباب الامــــة ضد مناضلي الامـــة من أسوأ وأخطر ما يمكن أن تواجهه الامـــة من مشاكل وعواقب. مخطئ من ظن يوما بأن تين بكتوا ستتفرق أو ستختلف عن بقية الولايات من كيدال وغاووا، ومخطئ أيضا من ظن بأن لدي تين بكتوا مصالح تختلف عن المصالح العامة لكيدال و غاووا، ومخطئ أيضا من الطوارق من حاول تفرقة الامــة علي حسابه الشخصي . تين بكتوا إقليم تاريخي وحساس للغاية وتكمن فيه طاقات كبيرة سواء من الموارد المادية أو البشرية أو الفنية وهو إقليم مفتوح علي كل من موريتانيا والجزائر ويمكن عبره الدخول مباشرة الي المغرب . فياترى ما هو هدف هذه الشخصيات التي تبيع الامــة لأمر تافه؟ وكيف تقابل هذه الشخصيات جماهير الامــــــة ، أو لا يستحيون من الامــة ؟ نحذر شباب الامــة (تموست) من الانجرار وراء الأفكار الهدامة والتي يتضح منها الخدعة المنظمة لخدمة المصالح الشخصية لهؤلاء . ونذكر العالم أجمع بأن مبادئ المناضلين شرعية ، ولهم الشرعية الدولية في مطالبتهم حقوقهم الأساسية حسب القانون الدولي وكما نذكر بأن النضال القائم في أزواد ليست له علاقة بمصالح شخصية للسيد إبراهيم أغ بهنغا ولا السيد حسن أغ فغاغا... بل النضال قائم لاجل كرامة المواطن الازوادي وحقوقه الاساسية رسالة السيد حسن أغ فغاغا إلي الامـة : ناشد السيد حسن أغ فغاغا قادة ومفكري الامـــة لإحباط المحاولة التي تقوم به الحكومة المالية حاليا من تجنيد أطفال من أهل تين بكتوا لكي يقاوموا المناضلين. ووجه الدعوة إلي شباب الامــة لكي يتحدوا ويبعدوا المخطط المالي الرامي إلي تجزئة الامــة.

1429/12/01

الآمازيغية لغة متخلفة ومهجورة

مجــــــــــــلة البيان الشهرية

كتبت مجلة البيان الشهرية في عددها 243 وفي صفحة 72 أن اللغة الأمازيغية لغة مهجورة ومتخلفة ورجعية ووصف الكاتب مولاي مصطفي البرجاوي الأمازيغ الذين ينادون بحماية لغتهم بالقوميون الذين يشيعون نعرات الطائفية فيما وصفه بالمغرب العربي.بينما تجاهل الكاتب أصل المغرب الذي سماه بالعربي دون أن يعتبر نفسه محرضا علي القومية ودون أن يعتبر الكاتب نفسه داعية من دعاة القومية !!! .هنا عندي إستفهام ما هو معايير للتخلف اللغة ؟مالذي يجعل اللغة الأمازيغية فقط هي المتخلفة ؟أليست اللغة الأمهرية ألإثيوبية تكتب في كل ملفات ودساتير الدولة دون أن يقول أحد بأنها متخلفة … .أليست اللغة الهندية تكتب وتدرس في جميع مدارس الدولة …أليس اللغة الصينية التي لا تملك الحروف أصلا تكتب وتدرس في المدارس ويتعامل معها العالم بأسره علي أنها لغة عالمية… وغير هذه اللغات … ؟إذا ما هو معيار تخلف اللغة ؟ربما يكون سبب تخاف اللغة الأمازيغية هو تخلف أهلها وأن الأمازيغ تركوا لغتهم وهجروها …كل من طعن في لغة قوم فقد طعن في القوم أنفسهم إذ كل من يقول بأن الأمازيغية متخلفة فقد قال بأن الامازيغ متخلفون بلا محالة

www.leberbereoumali.blogspot.com

1429/11/03

خدمة جديدة لتسهيل التواصل بين أجزاء الامـة المتقطعة

السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته.
هذه الخدمة الجديدة تساعدنا وانتم في التواصل من خلال إعطاء أو إدخال البريدالالكتروني.
يرجي من الذين يريدون أن تصلهم رسالة كل ما نشرنا مقالة جديدة إعطاء إيميالتهم .

ويتطلب الامر فقط خطوتين هامتين :
1:تسجيل بريدك في الخانة المطلوبة
2: إدخال الشفرة التي يتأتيك في الصفحة التالية والضغط علي جملة : subscribe me
و تحديد خانة AZAWADE يمينك
اخيرا وأهم تفعيل الاشتراك في بريدك من خلال الضغط علي هذه العبارة :
click here to activate your account


Enter your Email





Preview | Powered by FeedBlitz

1429/10/02

صراع رعاية المفاوضات بين مالي والطوارق


يعمق الخلاف الجزائري الليبيي

فجأة توقفت مفاوضات السلام بين الطوارق وحكومة مالى، المفاوضات التي أستأنفت منذ بداية شهر غشت الماضي ،بعد التوصل الى اتفاقية لوقف اطلاق النار بين الطرفين، لم يبدي أيا من الطرفين بمبرارت ولا بأسباب تعطيل العملية التفاوضية، لم يتجه وفدا مالى والطوارق الى الجزائر في الخامس عشر من شهر شتنبر2008 كما كان مقررا.
في أواخر شهر يوليوز2008 اتفق طرفي النزاع على بداية سلسلة من المفاوضات لتطبيق اتفاقية الجزائر الموقعة سنة2006 ،وتنص على منح اقاليم الشمال حيث الغالبية من الطوارق حكما ذاتيا يمكّن الطوارق من ادارة شؤونهم المحلية ،و تخصيص برامج تنموية تساهم الحكومة الجزائرية وأطراف مناحة في تمويلها،وتكوين شرطة محلية مكونة من المسلحين الطوارق تشرف لجنة مشتركة من الطرفين مالى والطوارق بالاضافة الى الجزائر على مراقبة نشاطها، و تخفيف التواجد العسكري المالى في الشمال واطلاق سراح أسرى الحرب.
صراع الرعاية
منذ تجدد الصراع سنة 2005 بدا خلافا حادا بين الحكومة الجزائرية ونظيرتها الليبية حول سبل التوصل الى حل للنزاع وبدأ تسابقا بين الدولتين على استضافت المفاوضات ومساعدة الطرفين على التوصل الى سلام دائما،حيث شهدت العاصمة المالية ومناطق الطوارق في الشمال صراعا بين قنصل ليبيا في باماكو،موسى كوني،والسفير الجزائري عبد الكريم غريب بنفس العاصمة ، لاستمالة الأطراف مستعملين كل الأساليب من التهديد بقطع الدعم ،تقسيم الطوارق الى مجموعات مؤيد لهذا الطرف أو ذاك، الى ارشاء زعيم المتمردين الطوارق كما اتهمت الصحف الجزائرية مؤخرا السلطات الليبية.
وفيما كانت العاصمة الجزائرية على موعد مع وفدا أطراف النزاع لاستئناف المفاوضات في الخامس عشر من شتنبر،أستقبل في الجنوب الليبي ممثلى التحالف الديمقراطي الجناح السياسي للحركة الطوارقية المسلحة، وفي لقاء أشرف عليه الزعيم الليبي قال ممثل التحالف بأن الطوارق سلموا ملف قضيتهم للعقيد معمر القذافي، وفي خطوة أخرى اعتبرتها الجزائر تشويشا على جهودها لحل نزاع شمال مالى تسلمت السلطات الليبية 44 اسير مالي من زعيم متمردي الطوارق ابراهيم باهنكا،وتم نقلهم بالطائرة الى مدينة قاو لتسليمهم الى سلطات بلدهم لأثبات قوة النفوذ الليبي لدى المتمردين الطوارق، حيث فشل الطرف الجزائري في اقناع ابراهيم باهنكا تسليم الأسرى الحرب مع مالى.
ويبدو ان الصراع الليبي الجزائري على المنطقة سوف يستمر فقد اعلنت السلطات الليبية عن اجراءات عملية لعقد مفاوضات سلام جديدة بين أطراف النزاع قريبا في طرابلس متجاوزة اتفاق الجزائر الذي كان الاطار الذي تدور المباحثات حول سبل تطبيقه.
القلق الجزائري على خطوات ليبيا عكسته مقالات الصحف الجزائرية التي اتهمت ليبيا بتقويض جهود الجزائر لاحلال السلام في المنطقة.
قيادات الطوارق التي كان من المنتظر أن تحل بالجزائر، اتجهت الى ليبيا لبدء جولة موسعة من المفاوضات تحت رعاية الزعيم الليبي معمر القذافي بطرابلس، ويعمل وسطاء ليبيون على تهيئ أرضية المفاوضات.
وكان اعضاء من حركة الطوارق قد اثنوا على الهجوم الذي نفذه الجيش المالى ضد عصابات غندا كوي العنصرية، معتبرين تلك الخطوة دليل على نية مالي في التوصل الى حل حقيقي يأخذ بعين الاعتبار مطالب الطوارق ،وأبدوا استعدادهم لتذليل العقبات وتقديم كل الالتزامات لخلق ارصية مناسبة لانجاح مفاوضات السلام.
وينتظر المراقبون الاجراءات التي ستتخذها الجزائر في أعقاب انتزاع الطرف الليبي لدور الوسيط وتقويض جهودها لحل أزمة شمال مالى.
جذور المسألة
يعود تاريخ الصراع في شمال مالى لبداية الاستقلال سنة1960، حين قاد الطوارق في مالي تمردا ضد الحكومة المركزية التي يرأسها موديبوكيتا الذي حاول تطبيق النظام الشيوعي والقضاء على الخصوصيات المحلية والثقافية، في سنة1963 هدأت ثورة كيدال ، بفضل تدخل جزائري لصالح حكومة موديبوكيتا.سلمت على اثرها الأخيرة، قادة الطوارق وحوكموا بالإعدام في باماكو،سنة 1969 انقلاب في مالى بقيادة موسى تراوري، لم يغير الحاكم الجديد من وضعية الشمال الذي اعتبر منطقة متمردة ضد الحكم المركزي، يجب إنزال العقوبة الجماعية بسكانها، تم تسميم الآبار وصودرت الثروة الحيوانية وانتزعت الأراضي وهمشت المنطقة ، فأضطر الطوارق إلى الهجرة نحو ليبيا والجزائر وموريتانيا.
في بداية التسعينيات عاد الطوارق للتمرد وانتصروا على الحكومة المركزية بعد حرب عصابات استهدفت ثكنات الجيش المالي، انتقمت الحكومة وجيشها بشن عمليات ابادة ضد المدنيين الطوارق العزل.
" انتصار الطوارق حمل الديمقراطية لمالي" هذا ما كتبته الصحف الفرنسية بعد الإطاحة بالرئيس موسى تراوري ووصول أول رئيس ديمقراطي لمالي ألفا عمر كناري عبر انتخابات نزيهة، وقعت اتفاقية سلام بين الطوارق والحكومة الديمقراطية بحضور دول الجوار والأمم المتحدة والدول الخمس الكبرى.
تنص الاتفاقية على منح منطقة الشمال وضعية خاصة " لا مركزية" تمكن سكانها من تسيير شؤونهم المحلية وتكوين شرطة محلية وترقية لغتهم وثقافتهم المحلية وتمويل صندوق خاص بالمشاريع التنموية.
جيوب المقاومة في دوائر الحكم خاصة الجيش، حالت دون تطبيق أيا من بنود الاتفاقية، طال الانتظار، استمر الجيش في إعدام النشطاء الطوارق دون محاكمة ،لم يحاسب أحد، لم يكن هناك أي دليل على استعداد الحكومة المالية تطبيق الاتفاقية، الدعوات المتكررة باءت بالفشل.
الجزائر بدورها كانت ضد تطبيق الاتفاقية، فإعطاء الطوارق في شمال مالي وضعية خاصة سيحفز طوارق الجنوب الجزائري على المطالبة بوضعية مماثلة.
عام 2005 عاد الطوارق لحمل السلاح مطالبين بتطبيق اتفاقية السلام، عادت أجواء الحرب إلى شمال مالي لكن في ظروف مختلفة، انتشار الجماعات الإسلامية الإرهابية في المنطقة ، عصابات تهريب البشر والمخدرات، نتيجة تخلى الدولة عن دورها.
اتهم الطوارق دون دليل بالتحالف مع الخارجين عن القانون لأنهم عارضوا الحكم المركزي وطالبوا بتطبيق اتفاقية تم التوقيع عليها بحضور وشهادة المجتمع الدولي.
على الأنصاري
صحفي طوارقي
www.leberbereoumali.blogspot.com

1429/09/15

مليشيات غندكوي ولعبة الحكومة

تاريخ مليشيات غنداكوي أسود منذ التسعينات. يراهن عدد هائل من المحللين بان عودة هذه المليشيات علي ارض الواقع وقتلهم أربعة طوارق مدنيين لايبشر بخير في وقت تتقارب فيه وجهات نظر الفريقين.
كيف يعقل أن تقتل تلك الميشيات أربعة من المدنيين الطوارق قتقول في نفس الوقت بانها تطالب الحكومة بأن تستجيب لمطالبها؟ هل الطوارق هم الحكومة؟ ام رئيس الدولة ورئيس الوزارء منهم ؟
الواقع المر والحقيقي لهذه المسألة هو أن هذه المليشيات طال ما إستخدمته الجكومة حينما عجز الجيش الحكومي امام الثوار .
وشيبوا جالوا هو نفسه قائد مليشيات غندكوي في التسعينات وهو رجل تستخدمه الدولة اذا دعت اليه الحاجة فقط لا غير.
من التلاعب بعقولنا أن تقول مليشيات غندكوي بأنها تطالب الدولة لذا تقتل الطوارق وهل الطوارق شعب مقدس عند حكومة مالي أوليس الطوارق في مالي المواطن من الدرجة الثانية؟
لماذا هذه الميشيات لاتقتل بعض المواطنين من غير الطوارق لتطالب الدولة للاستجابة لمطالبها إن كانت لديها مطالب؟ المسألة الاخر ان هذه المليشيات لايجد لديها مكان تتخذ فيها مواقع عسكرية إلا وسط الحكومة أو وسط مالي كيف يمكن أن نصدق بأنها مستقلة من الحكومة كما تزعمه الحكومة؟
من موقع ازواد: www.leberbereoumali.blogspot.com

1429/08/30

إتفاق بين طرفي النزاع

الجزائر لقد توصل الطرفان بالاتفاق من خلال حوار إستغرق ثلاثة أيام متوالية. يمثل حكومة مالي وزير داخليتها، بينما يمثل المناضلين: السيد حسن أغ فغاغا وإبراهيم أغ بهنغا. وهناك طرف ثالث وهي الحكومة الجزائرية. المشكلة الكبري هي طبيق المتفق عليه. ويعرف الكل أن الحكومة المالية تعودت علي توقيع الاتفاق لكن بدون تطبيق، ولذا هي لا تتردد علي التوقيع بينما لاتحرك ساكينا لتطبيق المتفق عليه. وعلي هذا المنوال تعودت الحكومات المتوالية علي جمهورية مالي . ولكن هذه المرة كانت القيادة العليا للثوار في غاية الانتباه لهذا الامر. ولذا أهم وأصعب ما يطلبه الثوار هو تنفيذ المتفق عليه وجهة لمتابعة الاتفاق حتي لاتتوقف الدولة عن تنفيذ المتفق عليه. قبلت الجزائر أن تضمن متابعة تطبيق الاتفاق الموقع بين طرفي النزاع. والان كل الناس في حال إستبشار وترقب لتطبيق الفعلي لهذا الاتفاق.

1429/08/10

مأسات إنسانية،عالم يباد،وتكتم للرأي العام العالمي...





الاسوء من كل هذا هو السكوت العالمي تجاه هذه الممارسات والاغتيالات وإبادات وكذا تطهيرات عرقية.
أليس الطوارق وعالم وسكان الصحراء الكبري جزاء من العالم؟